بروكسل في 25 نوفمبر/ وام / أطلق الاتحاد الأوروبي اليوم مشاورات رسمية
بشأن اعتماد اتفاقية جديدة للحد من انبعاثات غاز الاحتباس الحراري من
المقرر أن يعتمدها قادة الاتحاد الأوروبي خلال قمتهم المزمع عقدها في
بروكسل يوم 10 ديسمبر المقبل.
وبدأ السفراء الدائمون لدول الاتحاد الأوروبي مشاورات مكثفة بهدف صياغة
الاتفاقية الجديدة التي تنص على الحد من انبعاثات غازات الاحتباس
الحراري بنسبة 55 بالمئة على الأقل بحلول عام 2030 ، مقارنة بمستويات
عام 1990 .
ويريد الاتحاد الأوروبي أن يتحول الى أول اقتصاد رئيسي يقدم تعهدا جديدا
بشأن المناخ بموجب اتفاقية الأمم المتحدة في باريس للمناخ لعام 2015 ،
قبل الموعد النهائي في نهاية العام والهدف الحالي لعام 2030 لأعضاء
الاتحاد الأوروبي يتمثل في خفض الانبعاثات بنسبة 40 بالمئة عن مستويات
عام 1990 .
وجاء في مسودة وثيقة الاتفاقية الأوروبية الجديدة أن “المجلس الأوروبي
يؤيد هدفا ملزما للاتحاد الأوروبي يتمثل في خفض صافي انبعاثات الغازات
المسببة للاحتباس الحراري بنسبة 55 بالمئة على الأقل بحلول عام 2030
مقارنة بعام 1990”.
وتقول المسودة الجاري بحثها إن هدف 2030 الجديد سيتم الوفاء به “بشكل
جماعي” من قبل دول الاتحاد الأوروبي – وهو ضمان للدول المعنية بالتحول
الاقتصادي الذي يتطلبه خفض أكبر للانبعاثات..وأن الهدف سيعكس الظروف
الوطنية المختلفة للبلدان وأن الإصلاحات القادمة لسوق الكربون في
الاتحاد الأوروبي ستوفر الأموال لمساعدة الدول الفقيرة على الاستثمار في
طاقة أنظف.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here