أبوظبي في 28 نوفمبر / وام / تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، عقدت لجنة الصداقة الإماراتية اليابانية للتطوير المهني للمرأة، المنتدى الثاني عشر للجنة افتراضياً عبر تقنية الاتصال المرئي.

 ويأتي انعقاد المنتدى الذي يهتم بدعم وتمكين المرأة العاملة في قطاع النفط والغاز، مع مرحلة التكيف والتعافي التي يشهدها العالم بسبب جائحة كوفيد-19.

حضر المنتدى كل من معالي الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي وزيرة دولة وناكاي تسيوشي، الرئيس التنفيذي لمركز التعاون الياباني للبترول وفاطمة النعيمي، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للغاز الطبيعي المسال، ورئيسة لجنة إدارة لجنة الصداقة الإماراتية اليابانية للتطوير المهني للمرأة، إلى جانب عدد من المتحدثين من شركة أرامكو، بالمملكة العربية السعودية، وجامعة واسيدا في اليابان وشركات النفط والغاز اليابانية.

 ومن جانبها، نقلت معالي الدكتورة ميثاء الشامسي تحيات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لأعضاء اللجنة ومدى تقديرها لجهود العاملين المخلصة خاصة في ظل هذه الظروف الاستثنائية، وألقت كلمة بالنيابة عنها، حيث ثمنت سموها الدور المميز للمرأة العاملة في قطاع النفط والغاز وتجاوزها لتحديات ظروف جائحة كورونا، ومواكبتها لاستخدام التكنولوجيا والتقنيات لأداء مهامها سواء في المجال الاداري أو في مجال العمل في الحقول.

 وأكدت معالي الدكتورة ميثاء خلال المنتدى على أن التعاون المشترك بين شركة أدنوك وشركة JCCP أتاح مجالاً واسعاً للاطلاع على الكثير من المستجدات التي استطاعت معها النساء تطوير مهاراتهن وقدراتهن ومسارهن في الابتكار وتطوير التقنيات، خاصة في ظل الظروف الحالية والتي يواجهها الجميع خلال جائحة كوفيد 19.

 ومن جانبه أكد ناكاي، الرئيس التنفيذي لشركة JCCP أهمية التعاون بين الإمارات واليابان في مجال التوازن بين الجنسين وسلط الضوء على استخدام أفضل الممارسات والحلول الذكية التي تم اتخاذها للتصدي لجائحة كورونا، والمحافظة على سلامة الكوادر البشرية وضمان استمرارية الأعمال.

 ومن جانبها، قالت فاطمة النعيمي، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للغاز الطبيعي المسال: “كان هذا المنتدى مثمراً للغاية حيث تمت مناقشة مجموعة من القضايا وتبادل الأفكار الجديدة، وسيواصل هذا المنتدى عمله في مجال تمكين القيادات النسائية عبر قطاع الطاقة”.

 وتضمنت القضايا الأخرى التي نوقشت خلال المنتدى تعزيز العلاقات بين شركتي أدنوك وJCCP ودعم التطوير المهني للمرأة في قطاع النفط والغاز.

وفي ختام المنتدى، أعرب أعضاء اللجنة من الجانبين الإماراتي والياباني عن شكرهم وتقديرهم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على رعايتها الكريمة، مثمنين دعمها للمرأة ومتابعتها الحثيثة والمستمرة لأنشطة ومستجداتها.

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *