موسكو في 17 نوفمبر/ وام / عقدت دول مجموعة البريكس التي تضم كلا من
الصين وروسيا والبرازيل والهند وجنوب افريقيا – أول قمة افتراضية اليوم
برئاسة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي تتولى بلاده الرئاسة الدولية
للمجموعة بمشاركة كل من الرئيس الصيني تشي جين بينغ ورئيس الوزراء
الهندي ناريندرا مودي والرئيس البرازيلي جاير بولسونارو والرئيس الجنوب
افريقي سيريل رامافوزا.
وركزت القمة – التي عقدت شعار “شراكة البريكس من أجل الاستقرار العالمي
والأمن المشترك والنمو المبتكر” – على تعزيز التعاون بين دول البريكس،
في مقدمته الأمن والتعافي الاقتصادي والصحة العامة، إضافة إلى وضع
إستراتيجية بشأن التعاون في مكافحة الوباء العالمي.
ودعا الرئيس الصيني شي جين بينغ في كلمته إلى التعاون من أجل التعافي
الاقتصادي وتعويض التأثيرات الناجمة عن وباء فيروس كورونا المستجد ،
وإلى التعاون الدولي لتعزيز التنمية المستدامة في العالم.
وأعرب عن ثقته بأن الموضوع الرئيسي للعصر المتمثل في السلام والتنمية لم
يتغير، وأن تيار العصر المتمثل في التعددية القطبية العالمية والعولمة
الاقتصادية لن يتراجع مؤكدا التمسك بفكرة مجتمع المصير المشترك للبشرية
وتقديم المساهمات العملية في بناء عالم جميل.
يذكر أن دول مجموعة البريكس تمثل نحو 42 بالمائة من عدد سكان العالم،
و23 بالمائة من إجمالي الناتج العالمي، و30 بالمائة من أراضي العالم،
و18 بالمائة من حجم التجارة العالمية.
– خلا -.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *