القاهرة في١٤ نوفمبر/ وام / عثرت البعثة الأثرية المصرية العاملة بمنطقة آثار سقارة على كشف أثري جديد وذلك استكمالا لأعمال الحفائر بالمنطقة والتي بدأت منذ شهر أغسطس الماضي يضم ٥٩ تابوتا ملونا ومغلقا على الهيئة الآدمية بداخلها مومياوات في حالة جيدة من الحفظ.

و أعلنت وزارة السياحة و الآثار المصرية اليوم وسط تغطية اعلامية موسعة بجبانة سقارة عن اكتشاف عدد آخر من التوابيت داخل ثلاثة آبار للدفن يتراوح عمقها ما بين ١٠ و ١٢ مترا تحت سطح الأرض إضافة إلى عدد كبير من اللقى الأثرية.

و كشفت البعثة عن ١٠٠ تابوت خشبي مغلق بحالتها الأولي و ٤٠ تمثالا لإله جبانة سقارة ” بتاح سوكر ” منها تماثيل بأجزاء مذهبة و 20 صندوقا خشبيا للإله حورس و تمثالان لشخص يدعى “بنومس” أحدهما ارتفاعه ١٢٠ سم والآخر ارتفاعه ٧٥ سم مصنوعان من خشب السنط “أكاسيا” إلى جانب الكشف عن عدد من التماثيل من التوابيت.

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *